أكثر من 5 مليارات ليرة حجم النشاط الاستثماري للسورية للتأمين في الربع الأول من العام

في مؤشر على توسع المحفظة التأمينية للمؤسسة العامة السورية للتأمين ازداد حجم نشاطها الاستثماري خلال الربع الأول من العام الجاري ليصل إلى أكثر من خمسة مليارات و874 مليون ليرة سورية متضمنة الأقساط والتعويضات التأمينية بزيادة تقدر بنحو ثلاث مليارات ونصف المليار ليرة عن الفترة ذاتها من العام الماضي.

ويأتي هذا المؤشر وفقا لما أكده مدير عام المؤسسة الدكتور نزار زيود في تصريح لـ سانا مع تحقيق خطوات متقدمة تمثلت بالتعاقد مع إدارة الخدمات الطبية العسكرية لتقديم الخدمات الطبية كالعمليات الجراحية والتحاليل المخبرية في المشافي والمراكز الطبية العسكرية وذلك لحاملي بطاقة التأمين الصحي إلى جانب السعي للتعاقد مع مشافي الشرطة بهدف توفير مظلة تأمينية أوسع للمؤمنين لدى المؤسسة.

وفيما يتعلق بالجانب المالي والاستثماري أوضح زيود أن المؤسسة استثمرت جزءا من الاحتياطيات الفنية لديها والبالغة 20 مليار ليرة سورية عن طريق ربط ودائع استثمارية قصيرة أو طويلة الأجل في المصارف العاملة وفق أفضل العروض المقدمة في حين وصلت نسبة تنفيذ خطتها الاستثمارية إلى ما يقارب الـ 100 بالمئة.

ولفت زيود إلى أن المؤسسة باتت تعمل كمعيد تأمين داخلي لشركات التأمين الخاصة وتتابع في الوقت ذاته أتمتة عملها كاشفا عن السعي لتوقيع مذكرة تفاهم مع المحروقات لتأمين أسطوانات الغاز الصغيرة ببدل 100 ليرة سورية والكبيرة ببدل 200 ليرة ومع المدن الصناعية في حسياء وعدرا العمالية والشيخ نجار بحلب للتأمين على المنشآت الصناعية والمعامل والتجهيزات والحياة وضد مخاطر الحريق.

وكانت السورية للتأمين وقعت مؤخرا اتفاق إطار تعاون مع هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة يتضمن قيام المؤسسة بتقديم كل خدمات التأمين على الأشخاص والممتلكات والمسؤوليات لأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة لتمكينهم من الإقلاع بها والنجاح فيها وتقديم خدمات متكاملة لهم بغية تنمية المجتمع المحلي ودعم الاقتصاد الوطني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى