أول بروتوكول عربي “تدريبي” تحصده هيئة الإشراف على التأمين..

وقعت هيئة الإشراف على التأمين أول برتوكول تعاون مع اتحاد المدربين العرب بعد حصولها على الموافقات المطلوبة من الجهات الحكومية الممثلة بوزارتي المالية والخارجية والمغتربين وهيئة التخطيط والتعاون الدولي.
الاتفاق يأتي في إطار تعزيز علاقات التعاون بين الطرفين للارتقاء بمهنة ورسالة التدريب وتأصيلها وتحسين جودتها بالشكل الذي ينعكس إيجاباً على مستوى التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتحقيق الفائدة للمجتمع.‏‏‏

البروتوكول وقعه عن الجانب السوري مدير عام هيئة الإشراف على التأمين المهندس سامر العش ومن جانب اتحاد المدربين العرب مستشار رئيس الاتحاد المدرب الاستشاري زياد الموح نيابة عن رئيس الاتحاد الدكتور يونس خطابية.‏‏‏
وفي هذا السياق أكد العش أن هذا البروتوكول دلالة قوية لأهمية التعاون حيث سيكون منطلقاً لتبادل الزيارات بين الطرفين والاستفادة من التدريب والتطوير بمختلف المجالات بما يخدم قطاع التأمين لتحسين سوية الجودة وتكريس الوعي التدريبي في سورية مع وضع إطار فعال لعلاقات الشراكة بين الطرفين بما يحقق المنفعة المتبادلة.‏‏‏
وأبدى تفاؤله بالنتائج التي سترشح عن هذا التعاون على صعيد التدريب للعنصر البشري وتأهيل مدربين متخصصين.‏‏‏
بدوره المدرب الاستشاري زياد الموح أكد على رؤية الاتحاد كونه منظمة مدنية تنموية هدفها تبادل الخبرات والشراكات ليكون أعضاؤها رواداً في تحسين وتطوير العملية التدريبية للمساهمة في رفع كفاءة وفاعلية الموارد البشرية لتحقيق متطلبات التنمية المستدامة.‏‏‏
وأشار إلى أن الرسالة الموجهة هي الإيمان بجوهر العمل الجماعي التنموي لتأمين دعم فني حديث ومتطور من خلال منظومة احترافية تساهم بضبط جودة خدمات التدريب والاستشارات النوعية.‏‏‏

وفي سياق متصل تسلم العش شهادة اعتماد مدرب معتمد في برامج إدارة التأمين وبرامج المهارات الاقتصادية مقدمة من اتحاد المدربين العرب الذي كان قد سبق له منحه عضوية الاتحاد بصفة مدير تدريب معتمد.‏‏‏
الجدير بالذكر أن اتحاد المدربين العرب هو من الاتحادات النوعية التي تعمل ضمن نطاق مجلس الوحدة الاقتصادية العربية في جامعة الدول العربية.‏‏‏

المصدر: صحيفة الثورة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق