إغلاق معملين في مدينة التل ينتجان مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك البشري

١

بعد المتابعة والرصد ضبطت مديرية التجارة وحماية المستهلك في محافظة ريف دمشق معملين لإنتاج وتعبئة المواد الغذائية في مدينة التل اليوم يقومان بتصنيع وتوزيع المنتجات الغذائية تحت أسماء متعددة مخالفة لشروط السلامة الصحية وغير صالحة للاستهلاك البشري.

وتم رصد عملية ضبط المواد التي كانت داخل المعملين والتي تنوعت بين المربيات ورب البندورة والفليفلة ودبس التمر والمعمول وتم اتخاذ الإجراء اللازم بحق أصحابهما ومصادرة الكميات الموجودة بداخلهما.

معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال الدين شعيب أكد في تصريح صحفي أن المتابعة المستمرة لدوريات حماية المستهلك في محافظة ريف دمشق التي تنتشر أغلب المعامل فيها اثمرت عن اكتشاف معملين يحتويان على كميات كبيرة من المواد الغذائية المعدة للتعبئة وأخرى معبأة وجاهزة للتوزيع مخالفة للسلامة الصحية والمواصفة الغذائية السورية.

وأشار شعيب إلى أنه بعد معاينة المنتجات تبين انها منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك البشري وتعبأ في مكان تنتشر فيه الأوساخ والجراثيم والذباب والروائح الكريهة ما تطلب تنظيم الضبوط اللازمة بحق أصحابهما وإحالتهما للقضاء ومصادرة المواد لإتلافها إضافة إلى إغلاق المعملين وإلغاء الترخيص.

ودعا شعيب إلى التشدد في اتخاذ الإجراءات القانونية بحق الأشخاص غير الآبهين بصحة المواطن والذين يقومون بتصنيع منتجات غير صالحة للاستهلاك البشري وإنزال اشد العقوبات بحقهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق