احتفالية في تجمع الكسوة بريف دمشق ابتهاجاً بفوز الدكتور بشار الأسد بمنصب رئيس الجمهورية

احتفالاً بفوز الدكتور بشار الأسد بالانتخابات الرئاسية ونجاح الاستحقاق الدستوري أقامت الفعاليات الأهلية والشعبية في تجمع الكسوة الغربي للنازحين بريف دمشق احتفالية تخللتها عروض غنائية ولوحات راقصة من الفلكلور الشعبي.

وأكد المشاركون في الاحتفالية أن فوز الدكتور الأسد في الانتخابات الرئاسية وإنجاز الاستحقاق الدستوري تأكيد على عودة الأمن والاستقرار إلى سورية ودليل على قوة وتعافي الدولة السورية واستقلالية قرارها الوطني ورفض الشعب السوري التدخل الخارجي في شؤون بلاده.

وأشار مختار قرية البحارية فيصل الميدعاني في تصريح لمراسل سانا إلى أن السوريين كانوا على قدر المسؤولية الوطنية الملقاة على عاتقهم وبرهنوا للعالم بأنهم شعب يصنع قراره بنفسه ويدافع عن هذا القرار الوطني السيادي.

بدوره لفت محمد ربيع الميدعاني إلى أن فوز الدكتور الأسد بالانتخابات الرئاسية دليل محبة الشعب السوري لقائده الذي صمد معهم وقاتل قوى الظلام والرجعية والعملاء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى