استئناف تقديم الخدمات في الهجرة والجوازات والمرور والأحوال المدنية

تنفيذا لقرار الفريق الحكومي المعني باستراتيجية التصدي لفيروس كورونا المستجد المتضمن السماح باستئناف تقديم الخدمات في كل من “الهجرة والجوازات والمرور والأحوال المدنية” في وحدات وزارة الداخلية أصدرت الوزارة تعميما أعلنت فيه استئناف العمل في هذه الوحدات والية العمل ونوع الخدمة ونسبة دوام العاملين.

ووفق التعميم الذي تلقت سانا نسخة منه اليوم يحدد عمل خدمات الهجرة والجوازات بإصدار جوازات السفر لمن هم خارج سورية بيد ذويهم بمعدل 150 إلى 200 جواز بالنظامين العادي والمستعجل وإصدار جوازات سفر لمن هم داخل سورية بمعدل 150 إلى 200 جواز بنظام الإصدار المستعجل فقط وتجديد الإقامة للرعايا العرب والأجانب الموجودين في سورية ومنح تأشيرات الخروج إلى جانب تقديم خدمة التنازل عن المربيات الموجودات داخل سورية وتصديق صور جوازات السفر ومعاملات فقدان جوازات السفر.

وأوضحت الوزارة في تعميمها أن مجال خدمات المرور يشمل تجديد إجازات السوق ومنح بدل فاقد وبدل تالف ومنح بيانات عن إجازات السوق لأجل السفر ولأجل الوظيفة ومنح بدل إجازات السوق العسكرية والعربية والأجنبية ودفع المخالفات بين المحافظات.

وحول مجال تقديم خدمات الأحوال المدنية، أشار التعميم إلى أن خدمات دوائر الأحوال المدنية ستعاد بشكل تدريجي وتوزع على مدار الأسابيع القادمة حيث تحدد نسبة الدوام بـ 60 بالمئة من العاملين من يوم الأحد الواقع في العاشر من الشهر الجاري حتى يوم الخميس الواقع في الرابع عشر منه ويتم خلالها تقديم خدمات منح وثائق الأحوال المدنية وتتضمن بيان قيد عائلي وبيان قيد فردي وبيان زواج وبيان طلاق وبيان ولادة وبيان وفاة إلى جانب تنظيم طلبات بطاقة شخصية وتفعيل عمل مراكز إصدار البطاقات الشخصية وتفعيل مراكز الأتمتة.

ووفق الوزارة فإن خدمات الأحوال المدنية اعتبارا من يوم الأحد الواقع في الـ 17 من الشهر الجاري حتى يوم الحادي والعشرين منه ستكون نسبة الدوام فيها 80 بالمئة من العاملين ويتم خلاله تقديم كل الخدمات السابقة ويضاف إليها خدمات تسليم البطاقات الشخصية والبطاقات العائلية بينما ستكون نسبة دوام العاملين اعتبارا من يوم الأحد الـ 24 من الشهر الجاري مئة بالمئة وستتم إعادة كامل خدمات الأحوال المدنية.

وأكدت الوزارة ضرورة الحرص على توفير الشروط الصحية والتباعد المكاني واتخاذ الإجراءات الصحية الوقائية بحيث تشمل تطهير وتعقيم المباني وأسطح العمل والمعدات والأدوات المستخدمة بشكل كامل فوري ودوري واستقبال عدد من المراجعين يتناسب مع عدد العاملين وساعات الدوام بحيث يتم منح أرقام للمراجعين ضمن العدد المطلوب وأن تترك مسافة أمان كافية بين المواطن والآخر لا تقل عن متر ونصف المتر وإلزام العاملين بارتداء الكمامات والقفازات والاهتمام بأعمال التطهير والتعقيم.

وأشارت الوزارة في تعميمها إلى أنه يستثنى من فئات العمال المطلوب عودتهم للعمل في وحدات وزارة الداخلية الأمهات العاملات اللواتي لديهن أطفال في سن الحضانة أو الروضة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق