الاقتصاد تضيف 6 مواد جديدة إلى برنامج إحلال بدائل المستوردات

اعتمدت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية مجموعة من البرامج الجديدة ضمن برنامج دعم أسعار الفائدة لعدد من المواد التي يمكن تصنيعها محليا في سورية، وذلك في إطار الرؤية التي تعمل عليها في إحلال صناعة بدائل المستوردات.
وتشمل البرامج المشار إليها إقامة معامل لإنتاج الألواح الزجاجية إلى جانب ترميم وإعادة تشغيل معامل صناعة الآلات وخطوط الإنتاج وترميم وإعادة تشغيل وإقامة معامل صناعة ألواح الفورميكا بدءاً من المادة الأولية، بالتوازي مع ترميم وإعادة تشغيل وإقامة مشاريع صناعة مكونات الطاقات المتجددة، وأيضا إقامة معامل لإنتاج منظمات الطاقة (الإنفيرترات) وأخيرا ترميم وإعادة تشغيل وإقامة معامل لإنتاج البطاريات.
وزارة الاقتصاد كلفت هيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي والصادرات تعميم البرامج هذه على جميع المصارف العاملة في سورية (الخاصة منها والعامة) والتي وقعت على الاتفاق الإطاري الخاص بمتابعة تنفيذ توصية اللجنة الاقتصادية (بجلستها رقم 3 تاريخ 26/1/2019) لصرف المبالغ المخصصة في الموازنة العامة للدولة والبالغة 20 مليار ليرة سورية لدعم أسعار الفائدة لمجموعة من البرامج المستهدفة، مع البدء بالإعلان عن البرامج الآنف ذكرها لإعلام المهتمين بغرض الإفادة منها.
وتجدر الإشارة إلى ان  رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس كان قد وافق على توصية معتمدة من اللجنة الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء تعتبر صناعة المبيدات الزراعية إحدى مكونات برنامج إحلال بدائل المستوردات المستمر في وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية، وذلك بالتنسيق مع وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي لوضع مجموعة من المقترحات موضع التنفيذ تتضمن ترشيد استخدام المبيدات (وليس الاستغناء عنها بشكل كامل) عن طريق نشر ثقافة الوعي من خلال برنامج وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي “الإدارة المتكاملة لمكافحة المبيدات”، وإعادة تأهيل وتطوير مخبر هيئة البحوث الزراعية إضافة لحصر النوعيات المطلوبة والمنتجة من المبيدات الزراعية وتقييم جودتها بحيث يصار لاحقاً وفي ضوء النتائج إلى العمل على منع استيراد بعض المبيدات التي لها مثيل محلي وتتمتع بنفس مواصفات وجودة المستورد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى