الصحة تطلب من المشافي الانتقال لخطة الطوارئ (B) في معالجة مرضى كورونا

طلبت وزارة الصحة من مديري الصحة والهيئات العامة في المشافي إيقاف العمليات الباردة اعتباراً من الثاني من كانون الأول القادم مع استمرار العمل بالنسبة للحالات الإسعافية والجراحية الخاصة بالأورام.

وأكدت الوزارة انتقال كل المشافي للعمل ضمن خطة الطوارئ (B) بحيث يتم التوسع ضمن أقسام المشفى لمصلحة مرضى كورونا ورفد هذه الأقسام بالكوادر اللازمة المدربة بما ينعكس إيجاباً على قبول كل الحالات المشتبهة وعدم إحالتها لمشاف أخرى إلا بعد التنسيق مع غرفة الطوارئ بالإدارة المركزية.

وأشارت إلى ضرورة تأمين مستلزمات القبول في أقسام العناية الإسعافية والعامة والقلبية والعصبية والحروق بحيث يتم استثمارها لمصلحة مرضى كورونا عند الضرورة القصوى مع اتخاذ الإجراءات المناسبة لقبول مرضى العناية العاديين في بقية أقسام العناية.

ودعت الوزارة إلى تطبيق خطة استدعاء الكوادر في حالة الطوارئ وتشغيل المشافي بالطاقة القصوى وكامل القدرات والإمكانيات مؤكدة ضرورة مراجعة خطة التزويد بالأوكسجين بحيث تضمن استمرار العمل بالحد الأقصى المطلوب وتأمين مصادر بديلة واحتياطية وإجراء الصيانة المطلوبة.

وطلبت الوزارة من مديري الصحة والهيئات العامة للمشافي التنسيق المستمر مع غرفة الطوارئ المركزية وإرسال البيانات اليومية المطلوبة بالسرعة الممكنة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق