الصحة تعزز إجراءاتها الاحترازية على المعابر الحدودية للوقاية من فيروس كورونا

تواصل وزارة الصحة تعزيز إجراءاتها الاحترازية في مختلف المحافظات والمعابر الحدودية للوقاية من فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

وزير الصحة الدكتور نزار وهبه يازجي وخلال اطلاعه على الإجراءات المتخذة في معابر العريضة وجوسيه وجسر قمار الحدودية في محافظتي حمص وطرطوس والمتعلقة بالوقاية من فيروس كورونا المستجد أكد أنه لم تسجل حتى الآن أي إصابة بفيروس كورونا في سورية وأن الحالات المشتبه بها كانت نتائجها سلبية لافتاً إلى أن الهدف من الإجراءات التأكد من سلامة الزوار والوافدين من السوريين والعرب والأجانب إلى سورية والاطلاع على حالتهم الصحية بشكل كامل من خلال الفريق الطبي.

وبين وزير الصحة في تصريح للصحفيين أن الوزارة جهزت مركز حجر صحي في الدوير بريف دمشق لنقل أي حالة مشتبه بها وهو يمتلك جميع مستلزمات الاختبار لكشف الفيروس.

رافق الوزير في جولته على المعابر محافظا طرطوس صفوان أبو سعدى وحمص طلال البرازي وأمين فرع طرطوس لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور محمد حبيب حسين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق