الظاهر: نعمل ضمن الإمكانيات المتاحة لتأمين الكهرباء للمواطنين

أكد مدير عام المؤسسة العامة لنقل وتوزيع الكهرباء المهندس فواز الظاهر أن الوزارة تبذل قصارى جهدها لتأمين الكهرباء للمواطنين من خلال توفير المواد اللازمة لتأهيل وصيانة المنظومة والوقود اللازم لتشغيل محطات التوليد على كامل المساحة السورية وذلك وفق الإمكانيات المتاحة بالاعتماد على الخبرات الوطنية والأيدي العاملة المحلية ولا سيما في ظل الحصار والاجراءات الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة على سورية.

وأوضح الظاهر في تصريح لـ سانا أن الوزارة تكبدت خلال سنوات الحرب خسائر بالمليارات بسبب سرقة وتدمير الشبكة الكهربائية والبنى التحتية من قبل المجموعات الإرهابية ومع ذلك ما زالت تعمل الوزارة ضمن الإمكانيات المتاحة على تأمين الخدمة وتوصيلها للمواطنين وبالسعر المدعوم.

ولفت الظاهر إلى أن الحفاظ على المنظومة الكهربائية بكل مكوناتها من شبكات ومحولات ومحطات توليد يتطلب التعاون بين الوزارة والمجتمع المحلي لما له أثر إيجابي ويساعد في استمرار تأمين التغذية الكهربائية مشيراً إلى بعض الصعوبات التي تواجههم أثناء العمل ولا سيما في الآونة الأخيرة والمتعلقة بسرقة الكابلات النحاسية من قبل بعض ضعاف النفوس حيث تكلف الوزارة أموالاً باهظة وتؤثر سلباً على المنظومة الكهربائية كما تؤخر وصول الكهرباء للمواطنين إذ يبقى التيار مقطوعاً لفترات طويلة ريثما يتم تأمين البدائل ومعالجة الخلل في ظل الأوضاع الحالية.

ونفى الظاهر ما يتم تداوله حول طلب الوزارة من المواطنين شراء الكابلات الكهربائية على حسابهم الخاص في حال تعرضت للسرقة لكونه مخالفاً للقانون مؤكداً أن تأمين الكابلات يتم من خلال الوزارة وعلى حسابها حصراً.

ودعا الظاهر المواطنين للتعاون مع الوزارة والجهات المختصة والإبلاغ عن أي حالة خلل أو حركة غريبة تشاهد بالقرب من المنظومة الكهربائية حرصاً على حمايتها واستمرار عملها لتلبية حاجة المواطنين من الكهرباء ومحاسبة العابثين بأملاك الدولة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى