المراد وعماري يوزعون شهادات لبناة السوق التأميني الواعد

خاص – المصارف والتأمين
بهدف نشر الوعي التأميني، وإعداد الكوادر المؤهلة، اختتم الاتحاد السوري لشركات التأمين دوراته التدريبية لكوادر قطاع التأمين في سورية التي كانت تهدف لزيادة المهارات التأمينية لديهم.
وكانت بداية الدورات مع الأمين العام للاتحاد السوري لشركات التأمين د.محمد عبادة المراد الذي صرح للمصارف والتأمين أنه من أهم نشاطات الاتحاد السوري لشركات التأمين القيام بعمليات تدريبية لنشر الوعي التأميني في سوق التأمين في سورية.
وأشار أنه يتركز التدريب على تدريب العاملين الجدد للعمل في القطاع التأميني، وأن الأعداد الكبيرة للمتدربين الجدد مؤشر قوي على نهضة قادمة في سوق التأمين السوري.
وأوضح فكرة الدورات المقامة بأنها كانت مقررة كخطة مدتها ستة أيام، بدأت وانتهت بنجاح، حيث استهلت بشرح مبادئ التأمين وكيف يجب أن نسوق التأمين في سوق ندعي نقص الوعي التأميني فيه، ومن ثم أضأنا على مبادئ إعادة التأمين وهي تهم قطاع الدوائر الفنية في شركات التأمين، ومن ثم قدم مدراء شركات التأمين في اليومين التاليين ولأول مرة محاضرات تتعلق بإعادة التأمين، واختتمنا بالحديث عن التأمين الصحي من حيث مبادئه وفوائده.
وأضاف أن مشكلة الوعي التأميني قديمة، ولكن عبر الدورات والمعارض والمؤتمرات والتفاعل مع كافة الفعاليات الاقتصادية، وإيصال مفهوم أن قطاع التأمين هو قطاع أساس في دول العالم المتقدمة، سيتم نشر الوعي التأميني بشكل تدريجي، وركز على الأهمية الاقتصادية للتأمين وعائديته على المجتمع ليصبح نشر جيد للوعي التأميني.
هذا وقد اختتمت الدورات في 2019/8/7 بورشة عمل مبادئ التأمين الصحي التي قدمها الدكتور ماهر عماري مدير عام الشركة السورية الدولية للتأمين – آروب الذي شارك د.محمد عبادة المراد توزيع شهادات حضور للموظفين المشاركين من مختلف شركات التأمين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق