المطالبة بفتح محلات الألبسة على مدار الأسبوع

استعرض الدكتور سامر الدبس رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها والسادة أعضاء المجلس أعمال الغرفة مؤخراً وذلك خلال اجتماع مجلس إدارة الغرفة الرابع لهذا العام، بحضور كل من السادة: لؤي نحلاوي نائب رئيس الغرفة، محمد أكرم الحلاق أمين السر، م. محمد أيمن مولوي خازن الغرفة، م. محمد مهند دعدوش، حسام عابدين أعضاء مكتب الغرفة، طلال قلعه جي، نور الدين سمحا، حسام الطير، م. محمد فياض، نزار بكور، مازن البطرس، هيثم زاهر، عبد القادر القدور أعضاء مجلس الإدارة، خلدون دادو مدير عام الغرفة

حيث طرح المجلس العديد من تلك المواضيع وخاصة موضوع صندوق التكافل الصناعي وأهميته لدعم والحد من تأثير جائحة كورونا على الصناعيين المتضررين من الجائحة وطريقة توزيع المعونات العينية وتشكيل لجنة من مجلس الإدارة لدراسة طلبات الإخوة الصناعيين المتضررين من الجائحة والذين تقدموا بطلبات للغرفة.

كما استعرض الدبس مجريات الاجتماع الذي عقده السيد محافظ ريف دمشق بحضور السيد رئيس الغرفة والخاص بموضوع إطلاق أسواق شعبية لكسر أسعار السلع بالأرياف، كما بين المجتمعون أنه خلال فترة جائحة فيروس كورونا عملت الغرفة وبجهود كبيرة لاستمرار عمل المنشآت الصناعية حسب توجيهات رئاسة مجلس الوزراء مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية ومعايير وزارة الصحة، كما أشار الدكتور سامر الدبس إلى مطالبته بفتح الأسواق التجارية لتصريف منتجات المنشآت الصناعية التي تعمل وعددها حوالي 131 ألف منشأة في سورية حيث تم الاستجابة من قبل الفريق الحكومي المعني بالتصدي لفايروس كورونا وتم إصدار عدة قرارات بالفتح الجزئي للأسواق.

كما بين السيد رئيس الغرفة أنه تم إرسال كتاب للسيد رئيس مجلس الوزراء للمطالبة بفتح محلات الألبسة على مدار الأسبوع تلبية لمطالب القطاع النسيجي نظراً لحلول شهر رمضان المبارك و اقتراب عيد الفطر واللذان يعتبران مواسم أساسية لبيع الألبسة.
وناقش المجلس عديد المواضيع المدرجة على جدول الأعمال التي تهم العمل الصناعي وإقرارها

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق