بتوجيه من الرئيس الأسد.. المهندس عرنوس يبدأ زيارة إلى محافظة اللاذقية على رأس وفد حكومي لتتبع واقع تسويق الحمضيات

بتوجيه من السيد الرئيس بشار الأسد.. بدأ المهندس حسين عرنوس رئيس مجلس الوزراء زيارة إلى محافظة اللاذقية على رأس وفد حكومي لتتبع واقع تسويق الحمضيات ووضع الإجراءات التي أقرها مجلس الوزراء في جلسته اليوم موضع التنفيذ، ولقاء ممثلين عن المزارعين وتجار سوق الهال ومعامل العصائر والمصدرين، لإيجاد مخارج للاختناقات الحاصلة في تسويق الموسم وبما يضمن حقوق المزارعين.

وخلال اجتماع لتتبع تسويق الحمضيات بمبنى محافظة اللاذقية قال المهندس عرنوس إن “تكاليف نقل محصول الحمضيات من أرض المزارع ستتحملها الدولة إلى كل المناطق السورية، ليس أمامنا سوى التسويق الداخلي فالعقوبات والضغوط الخارجية تؤثر على حركة الصادرات السورية”.

وأضاف المهندس عرنوس: “تدخلنا سيكون لصالح المنتجين ولن يتم تحميل نقل المحصول أي تكلفة إضافية ضمن الأراضي السورية ونأمل أن ينعكس ذلك إيجاباً على تحسن الأسعار وتسويق المنتج.. ويطلب من المؤسسة السورية للتجارة الاستنفار والعمل على مدار الساعة لوضع الإجراءات المتعلقة بتسويق الحمضيات موضع التنفيذ، ونريد أن يتلمس المزارعون النتائج الإيجابية لإجراءاتنا بشكل مباشر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى