بتوجيه من الرئيس الأسد.. تكريم عدد من كوادر شركة إسمنت حماة لمساهمتهم النوعية في تحديث وتطوير خطوط الشركة

بتوجيه من السيد الرئيس بشار الأسد كرمت وزارة الصناعة اليوم مجموعة من المهندسين والفنيين والعمال المتميزين من كوادر شركة إسمنت حماة الذين قدموا جهودا نوعية في تحديث وتطوير خطوط الإنتاج ما أسهم بخفض التكاليف وتوفير ملايين الليرات ورفع الطاقة الإنتاجية للشركة في ظل الحرب والحصار الاقتصادي الجائر المفروض على سورية.

وقال وزير الصناعة زياد صباغ خلال التكريم: “نكرم اليوم مجموعة من المهندسين والفنيين والعمال المتميزين في الشركة والذين تمكنوا بفكرهم الإبداعي ومساعيهم وجهودهم الاستثنائية من إنجاز أعمال تقنية وصيانات لمختلف الآلات والتجهيزات في معامل الشركة الأمر الذي وفر مئات ملايين الليرات بدلاً من استيرادها بالقطع الأجنبي ولا سيما في ظل الحصار الاقتصادي الجائر المفروض على سورية”.

وأضاف إن ما تم إنجازه دليل على تميز كفاءاتنا وخبراتنا الوطنية وحرصهم على اجتراح الحلول وتخفيف آثار الحرب الإرهابية على سورية مؤكداً أهمية الدور الحيوي الذي يضطلع به القطاع الصناعي في عملية إعادة إعمار سورية كونه قاطرة النمو والمولد للدخل.

وفي لقاءات مع مراسل سانا بين المهندس باسل فطوم رئيس قسم الأجهزة والتحكم في الشركة أن التكريم شرف له ولزملائه وحافز لمتابعة الأعمال والإنجازات وابتكار الحلول للمشاكل الفنية التي تواجه العمل.

المهندس يوسف خضور رئيس قسم صيانة مطاحن الاسمنت في المعمل رقم “3” عبر عن شكره لهذه اللفتة الكريمة من الرئيس الأسد والمبادرة الطيبة التي سيكون لها بالغ الأثر في المتابعة الحثيثة لكل مفاصل العمل معربا عن استعداده وزملائه لمواصلة تقديم كل الجهود والأعمال لتخفيض تكاليف الإنتاج واستمراريته في الشركة.

ولفت جورج عيلان رئيس قسم الصيانة في المعمل رقم “3” إلى أن التكريم من قائد الوطن كان بمثابة البلسم والدعم المعنوي ليشكل دافعاً قوياً في ابتكار الحلول والسبل الكفيلة بالحفاظ على المسيرة الإنتاجية المتميزة للشركة الرائدة في صناعة الاسمنت في سورية.

العامل المكرم محمد كلحسن قال إن التكريم يشكل حافزاً له في متابعة بذل الجهود والمساعي لتبقى الشركة في أفضل ظروفها الإنتاجية.

حضر التكريم المهندس المثنى السرحاني المدير العام للمؤسسة العامة لصناعة الاسمنت في سورية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى