بحث تدابير الوقاية من فيروس كورونا في المراكز الانتخابية لضمان سلامة المواطنين خلال الانتخابات الرئاسية

ناقش الفريق الحكومي المعني بمتابعة إجراءات التصدي لوباء كورونا خلال اجتماعه اليوم برئاسة المهندس حسين عرنوس رئيس مجلس الوزراء الإجراءات والتدابير الوقائية الواجب اتخاذها لضمان سلامة المواطنين خلال الانتخابات الرئاسية من تهيئة المراكز الانتخابية وتوفير المعقمات والكمامات فيها وتحقيق التباعد المكاني وضمان شروط النظافة العامة.

وأكد الفريق الحكومي على تنسيق الجهود بين الوزارات المعنية لضمان توافر المستلزمات الصحية والوقائية للمراكز الانتخابية والتشدد بتطبيق الإجراءات الاحترازية للتصدي لوباء كورونا وتحقيق شروط السلامة العامة.

كما بحث الفريق الحكومي آلية إجلاء المواطنين السوريين العالقين في بعض الدول والإجراءات الواجب اتخاذها لتوفير أماكن الحجر الصحي ومتطلبات الإقامة فيها والتأكد من عدم إصابتهم بفيروس كورونا وطلب من وزارتي الصحة والنقل التنسيق مع السفارات السورية لاستكمال الإجراءات بهذا الخصوص.

واستمع الفريق الحكومي لعرض حول واقع القطاع الصحي ومدى توافر مستلزمات علاج المصابين بفيروس كورونا والمراحل التي تم إنجازها في عملية إعطاء اللقاح للراغبين بالتطعيم والمسجلين عبر المنصة الإلكترونية التي أطلقتها وزارة الصحة حيث بين وزير الصحة الدكتور حسن الغباش أن المنظومة الصحية ما زالت تستوعب كل الإصابات التي تراجع المشافي مع استمرار فرق الترصد بمتابعة مسار الإصابات للتعاطي بالسرعة المطلوبة مع أي تطور جديد مشيراً إلى استمرار العمل لإنجاز خطة التلقيح والوصول إلى الشرائح المستهدفة وفق المدد الزمنية المحددة.

وجدد الفريق الحكومي التأكيد على وزارتي التربية والتعليم العالي والبحث العلمي اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان سلامة الطلاب أثناء سير العملية الامتحانية من خلال تعقيم المراكز الامتحانية وتأمين مستلزماتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى