بدء صرف القرض التنموي الإنتاجي للمتضررين من الحرائق في اللاذقية

أعلنت الأمانة السورية للتنمية أن مصرف الوطنية للتمويل الأصغر بدأ اليوم صرف القرض التنموي الإنتاجي لـ 50 شخصاً من متضرري الحرائق في اللاذقية وريف جبلة.

وذكرت الأمانة في بيان نشرته في صفحتها على موقع فيسبوك أن هذا القرض يهدف لإعادة إحياء المناطق المتضررة من الحرائق وأن هذه الخطوة جاءت تتمة لعملية بدأت بتقييم أولي أجرته مجموعة من اللجان الأهلية لحصر مستحقي الاستفادة من القرض ثم تم عقد جلسة تشاركية حضرها ممثلو الأمانة من برنامج مشروعي والوطنية للتمويل الأصغر بوجود تلك اللجان مع المتضررين الذين تم التوصل إليهم وتم التركيز فيها على كل ما يخص تفاصيل القروض الممنوحة والضمانات والكفالات والتسهيلات وتحديد أنواع المشاريع التي يمكن تمويلها.

وتضمنت المشروعات المقدمة للحصول على التمويل زراعة محاصيل كأشجار الزيتون والليمون والخضار الصيفية والقمح والشعير والزعتر البري والتبغ وتربية الحيوانات بما فيها النحل والدواجن والأبقار والأغنام.

وكانت الأمانة السورية للتنمية أعلنت أمس الأول عن إطلاق القرض التنموي الإنتاجي للمتضررين من الحرائق التي اجتاحت آلاف الدونمات من الأراضي الزراعية والحراجية في ريف اللاذقية خريف عام 2020 وذلك بقيمة تتحدد حسب حاجة المقترض وطبيعة مشروعه وتبدأ من 250 ألف ليرة سورية وحتى 5 ملايين ليرة سورية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى