توضيح من وزارة الصحة حول شفاء سائق الشاحنة المصاب بكورونا والإصابة المسجلة في كشكول

أكدت وزارة الصحة أن من بين حالات الشفاء من الإصابة بفيروس كورونا التي أعلن عنها اليوم سائق الشاحنة من رأس المعرة بريف دمشق مبينة أنه تم تخريجه من مشفى الزبداني بعد تأكيد شفائه بنتيجة مخبرية سلبية مرتين متتاليتين.

وبينت الوزارة في بيان تلقت سانا نسخة منه اليوم أن من بين الإصابات الست الجديدة المسجلة اليوم شخصاً يقطن بحي كشكول بدمشق وهو مخالط لحالة مؤكدة في رأس المعرة مشيرة إلى أن فرق الترصد والتقصي تقوم بحصر جميع المخالطين له وإجراء الفحوص الطبية اللازمة واتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية الأخرى.

وكانت وزارة الصحة أعلنت صباح اليوم تسجيل ست إصابات جديدة بفيروس كورونا لأشخاص مخالطين لمصابين في بلدة رأس المعرة بريف دمشق ليرتفع عدد الإصابات المسجلة في سورية إلى 170 وشفاء ثلاث حالات جديدة.

وأخضعت الوزارة بلدة رأس المعرة للحجر الصحي في السابع من الشهر الجاري بعد تسجيل 16 إصابة بالفيروس فيها نتيجة مخالطة سائق شاحنة مصاب يعمل على خط سورية الأردن وذلك منعاً لانتشار الفيروس وحفاظاً على الصحة العامة وسلامة المواطنين.

يشار إلى أن إجمالي عدد الإصابات المسجلة في سورية بلغ حتى الآن 170 إصابة شفيت منها 71 وتوفيت 6 حالات وسجلت أول إصابة بفيروس كورونا في سورية في الثاني والعشرين من آذار الماضي لشخص قادم من خارج البلاد في حين تم تسجيل أول حالة وفاة في التاسع والعشرين من الشهر ذاته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق