حفل فني في حي الزهراء بحمص بمناسبة إنجاز الاستحقاق الرئاسي وفوز الدكتور بشار الأسد بمنصب رئيس الجمهورية

نظمت الفعاليات الشعبية والأهلية بحي الزهراء في مدينة حمص اليوم حفلاً فنياً شعبياً حاشداً في شارع الستين أحياه نخبة من نجوم الغناء الشعبي بمناسبة إنجاز الاستحقاق الرئاسي وفوز الدكتور بشار الأسد بمنصب رئيس الجمهورية.

ورفع المشاركون في الحفل الأعلام الوطنية وصور الدكتور الأسد ورددوا عبارات الوفاء والولاء للوطن كما تم إطلاق الألعاب النارية.

وتفاعل الحضور مع الوصلات الغنائية الشعبية والوطنية التي قدمها الفنانون “بهاء اليوسف وسليمان نصرة ونعيم الشيخ وعزيز صادق حديد” بحضور نخبة من نجوم الدراما السورية وتخلل الحفل عروض فنية راقصة وعراضة حمصية “سيف وترس”.

وأعرب عدد من المشاركين بالحفل عن سعادتهم بفوز الدكتور الأسد بالانتخابات الرئاسية مؤكدين أن سورية تنتصر مجدداً على الإرهاب وتكتب اليوم ملاحم البطولة والنصر.

ولفتت نايفة المصطفى أم لشهيدين إلى أن جبين سورية سيبقى مكللاً بالغار وستبقى راية العز شامخة ترفرف في سمائها بقيادة من صان أرضها وحمى عرضها.

حياة عواد والدة شهيد أشارت إلى أن الشعب السوري اختار قائده ويعيش اليوم أفراح النصر ويستعد لاستكمال مرحلة إعادة الإعمار للنهوض بسورية نحو مستقبل مشرق.

ولفت محمد الأشقر والد شهيد إلى أن فوز القائد الأسد يعني بدء مرحلة جديدة من البناء والعمل.

وعبر عدد من جرحى الجيش العربي السوري ومنهم أكرم الأحمد وتمام أبو صالح وقاسم جبيلي ومحمد القموحي عن فرحتهم بانتصار إرادة الشعب السوري واختيار المرشح الأكفأ القادر على قيادة سورية والحفاظ على وحدة شعبها وأراضيها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى