خلال افتتاح معرض صنع في سورية للألبسة والنسيج.. رحال: دعوة للشركات من جميع الدول الصديقة

على مساحة ١٤٥٠٠ متر مربع وبمشاركة أكثر من ٢٥٠ شركة سورية متخصصة بالألبسة، انطلقت فعاليات معرض صنع في سوريا ربيع – صيف ٢٠٢٠م التخصصي للألبسة والأقمشة ومستلزمات الانتاج، الذي يقيمه اتحادا غرف الصناعة والتجارة السورية، بالتعاون مع رابطة المصدرين السوريين للألبسة والنسيج.
رئيس اللجنة العليا للتصدير السيد عبد الرحيم رحال، تحدث إلينا عن أهمية المعرض وما يحققه من دعم للصناعة السورية وللصناعيين لكسر الحصار الامريكي الاقتصادي الجائر على الشعب السوري ودعم الليرة السورية، وذلك من خلال فتح أسواق محلية وعربية وعالمية للتصدير.

مؤكدا على سعي القطاع العام الدائم والمستمر لكسر هذا الحصار الاقتصادي بكافة الطرق، والتي من إحداها دعوة للشركات من جميع الدول الصديقة كلبنان والعراق والأردن وروسيا للمشاركة بمثل هذه المعارض.
السيد خالد مدير شركة شرباتي لإنتاج الألبسة الداخلية والجوارب إحدى الشركات المشاركة في المعرض، تحدث عن الأهمية الكبيرة لمثل هذه المعارض وخاصة في ظل الظروف التي تمر بها سوريا في الوقت الراهن، فهي تقوم بدور كبير من خلال تعريف العالم على المنتج السوري، وجذب زبائن من دول أخرى للسوق السورية، بالإضافة إلى فتح خطوط تصدير جديدة.
وعن المنتجات التي تقدمها شركة شرباتي، أكد السيد خالد على الإعجاب الكبير الذي يناله المنتج السوري من قبل الدول العربية، لذلك تقوم الشركة بالتحديث والتطوير الدائم لمنتجاتها، من خلال إدخال النقوش والتصاميم الجديدة، بالإضافة إلى المحافظة على جودة الألبسة الداخلية من خلال الاهتمام بنوعية القطن، حيث أن القطن السوري وما يمتاز به يعتبر من أحد أهم المنتجات المنافسة بالنسبة للدول العربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق