سورية وروسيا توقعان مذكرة تقديم مساعدات إنسانية

وقعت سورية وروسيا الاتحادية اليوم مذكرة تفاهم لتقديم المساعدات الإنسانية في نهاية الجلسة الافتتاحية للاجتماع المشترك للهيئتين الوزاريتين التنسيقيتين السورية والروسية حول عودة المهجرين السوريين في قصر المؤتمرات بدمشق.

ووقع المذكرة عن الجانب السوري وزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف وعن الجانب الروسي نائب مدير شؤون رئاسة روسيا الاتحادية لاكينا أولغا يوريفنا.

وأكد الوزير مخلوف في كلمة له عقب التوقيع عمق العلاقات السورية الروسية القائمة على القيم والاحترام المتبادل والتعاون في المجالات المختلفة سياسياً وعسكرياً واقتصادياً وثقافياً.

ولفت الوزير مخلوف إلى تعزيز التعاون مع روسيا في إعادة الإعمار معرباً عن شكره لروسيا الاتحادية قيادة وشعباً على المواقف الداعمة لسورية وخاصة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على مواقفه الداعمة لقضايا سورية المحقة.

رئيس مركز التنسيق الروسي السوري لإعادة اللاجئين ميخائيل ميزنتسييف رأى أن عمل الهيئتين التنسيقيتين السورية والروسية أكد فعاليته ويحظى بدعم من قيادتي البلدين مبيناً أن بلاده تبذل قصارى جهدها لازدهار سورية مجدداً وتعمل على المساعدة في جميع المجالات لتحسين الوضع المعيشي للشعب السوري.

وعقب توقيع المذكرة أقيم عرض فني غنائي باللغة الروسية قدمه طلاب المدارس الدارسون لللغة الروسية كلغة ثانية تضمن عروضاً فنية ورقصات وأغاني باللغتين العربية والروسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى