صرف المكافآت الشهرية للمقبولين في المرحلة الثانية من برنامج دعم وتمكين المسرحين قريباً

أعلن الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية أنه سيتم قريباً صرف المكافآت الشهرية للمقبولين في المرحلة الثانية من برنامج دعم وتمكين المسرحين مشيراً إلى أن الصندوق مستمر بتنفيذ برامجه الاستهدافية التي تشمل تمكين الريف السوري ودعم وتمكين المسرحين من خدمة العلم ودعم المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر.

وأشار المدير العام للصندوق المهندس لؤي العرنجي في تصريح لمندوبة سانا إلى استفادة 36286 مسرحاً ضمن المرحلة الأولى من برنامج دعم وتمكين المسرحين الذي أقره مجلس الوزراء في شباط 2019 تم من خلاله تقديم مكافأة شهرية تبلغ 35 ألف ليرة سورية لمدة عام لكل مسرح غير موظف بالجهات الحكومية إلى جانب إقامة دورات تدريبية لنحو 3000 مسرح في عدة مجالات لتسهيل نفاذهم إلى سوق العمل.

ولفت العرنجي إلى أن عدد المسرحين المقبولين للاستفادة من المرحلة الثانية من البرنامج 29105 مسرحين سيتم بدء صرف المكافآت الشهرية لهم قريباً كما تتم متابعة طلبات الاعتراض لنحو 1000 مسرح لم يتم قبولهم في المرحلة الثانية من البرنامج.

وحول المسابقة والاختبار التي أعلنتها وزارة التنمية الإدارية في أيلول الماضي لتعيين عدد من المسرحين من الخدمتين الإلزامية والاحتياطية بين العرنجي أنها فرصة لرفد الجهات الحكومية باليد العاملة إلى جانب تأمين فرص عمل للراغبين من المسرحين وتحقيق الاستقرار الاجتماعي لهم ويجري حالياً التحضير للإعلان عن موعد الامتحان التحريري للمسابقة.

وأوضح العرنجي أن برنامج تمكين الريف السوري الذي أطلقه الصندوق منذ عام 2018 يهدف إلى تنشيط الإنتاج والمساهمة بتطوير الاقتصاد عبر إقامة مشاريع تنموية متناهية الصغر ومنح قروض لأسر الشهداء والمخطوفين والجرحى والأسر التي تعيلها نساء حيث يتم الإقراض من المصرف الزراعي التعاوني بسقف مليوني ليرة سورية ومدة سداد 4 سنوات بفائدة 10 بالمئة يتحمل الصندوق تسديد 4 بالمئة منها في حين يسدد المستفيد 6 بالمئة.

وحسب العرنجي فإن عدد المستفيدين من قروض برنامج تمكين الريف السوري بلغ 2000 مستفيد مبيناً أنه تم التوسع بعدد المشاريع التي يمكن إقامتها بالبرنامج لتصل إلى 39 نوعاً من المشاريع بهدف إتاحة المجال للمسرحين من خدمة العلم الاستفادة من البرنامج أيضاً مبيناً أن إقبال المسرحين على هذا البرنامج من الإقراض محدود حتى الآن.

ولفت العرنجي إلى أن التسجيل للاستفادة من قروض تمويل المشاريع الصغيرة للمسرحين دون فائدة بحسب اتفاقية التعاون التي وقعها الصندوق في آب الماضي مع المؤسسة الوطنية للتمويل الصغير مستمر لجميع المسرحين غير الموظفين بجهات حكومية والمقبولين في برنامج دعم المسرحين الموظفين بجهات حكومية والمقبولين في برنامج دعم المسرحين.

وتتراوح قيمة القرض من 250 ألف ليرة سورية حتى 5 ملايين ليرة كحد أقصى دون فوائد مترتبة على المسرحين بينما يقوم الصندوق الوطني بتسديد قيمة فائدة القرض كاملة والبالغة 10 بالمئة وتصل مدة تسديد القرض إلى 5 سنوات كحد أقصى تبدأ من تاريخ استحقاق القسط الأول الذي يبدأ بعد ثلاثة أشهر من تاريخ المنح.

وبلغ عدد المسجلين للاستفادة من قروض المؤسسة الوطنية للتمويل الصغير وفق العرنجي 6150 مسرحاً حتى الآن بينما وصل عدد الذين تم تقديم القرض لهم للمباشرة بمشاريعهم 145 مسرحاً في دمشق وحلب وطرطوس والسويداء واللاذقية ويتم العمل للتوسع بالقروض لتشمل باقي المحافظات عبر إحداث فروع للمؤسسة الوطنية أو من خلال برامج تشبيك ينفذها الصندوق مع جهات تمويل أخرى من مصارف عامة أو خاصة وبحيث يتحمل الصندوق نسبة من الفائدة.

وأشار العرنجي إلى أن الصندوق أطلق أيضاً منذ عام 2019 برنامجاً لمنح تعويض شهري لمدة عشر سنوات لجرحى القوات الرديفة قيمته 60 ألف ليرة سورية شهرياً.

ووفقاً للعرنجي فقد تم إحداث الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل عام 2011 ويهدف إلى حماية الأسر والأفراد من خلال الدعم المادي عبر برامج استهدافية أما الهدف الثاني والذي ينفذ حالياً فهو تمكين المستفيدين اقتصادياً واجتماعياً وصحياً أما الهدف الأخير فيتضمن ضرورة الاستفادة من برامج الصندوق لتحسين ظروف أسر المستفيدين الصحية والتعليمية والمعيشية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق