صناعيو الأدوات الكهربائية يطلبون مهلة لتقديم بيانات الكلفة

ركز لقاء وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عمرو سالم مع صناعيي الأدوات المنزلية الكهربائية اليوم في غرفة صناعة دمشق وريفها على الصعوبات المتعلقة بعملهم ومنها تسعير منتجاتهم والفوترة وآليات تطبيق قانون حماية المستهلك.

وعرض الصناعيون خسائرهم التي يتعرضون لها نتيجة ضعف القوة الشرائية لدى المستهلك إضافة إلى مشكلة الفواتير المفقودة للمواد الأولية الموجودة منذ سنوات في المنشآت وطالبوا بمنحهم مهلة زمنية لتقديم بيانات الكلفة لمنتجاتهم.

الوزير سالم أكد أن الوزارة بالتوازي مع حماية المستهلك تعمل لحماية الصناعة الوطنية من خلال ضبط البضائع المهربة ومجهولة المصدر والمنتجات المزورة ومخالفة الورشات التي لا تطبق عوامل الأمان والتي تسيء بالدرجة الأولى للمنتج الوطني وسمعته في الأسواق الداخلية والخارجية.

وأشار الوزير سالم إلى أن نظام الفوترة سيبصر النور قريباً وهو يخدم ويحمي كل الأطراف سواء الصناعي أو المواطن أو خزينة الدولة كما أن سياسة التسعير الجديدة التي اتبعتها الوزارة تنصف الجميع لأنها تقوم على بيانات الكلف الحقيقية.

شارك في الاجتماع معاونا الوزير رشا كركوكي وسامر السوسي ونائب رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها لؤي نحلاوي وعدد من صناعيي الغرفة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى