عبر القرم.. المنتجات الزراعية السورية إلى روسيا..

المصارف والتأمين

وقعت اللجنة المركزية للتصدير اتفاق تعاون مع اتحاد غرف التجارة الروسي بقيمة ٢ مليون دولار، بحضور وزير الاقتصاد الدكتور محمد سامر الخليل.
وتقضي هذه الإتفاقية بتصدير مختلف أنواع المنتجات الزراعية السورية إلى روسيا عبر جمهورية القرم.

وقد صرح ميسرة الحاجي عضو مجلس العمل السوري أن الإتفاقية بدأت منذ السنة الماضية من خلال اتفاقية التوأمة بين مدينة اللاذقية وجمهورية القرم، واليوم تم تفعيلها بشكل كامل بعد فتح الطريق البحري المباشر بين المرافئ السورية والروسية.

حاليا بشكل مبدئي سيتم تصدير نحو ٥٠ طن زيت زيتون بشكل شهري، وبأمل أن يوضع خط شحن آخر فسيكون كل الفائض السوري في الأسواق الروسية، وبهذا هذه الإتفاقية ستكون بداية لإتفاقيات أكبر في الزمن القادم.

بدوره أوضح إياد محمد رئيس اللجنة المركزية للتصدير أن هناك خطة لبدء الشحن بدءاً من أول الشهر القادم إلى القرم، وهناك سفينة جاهزة للحركة، وبداية سيتم شحن ألف طن مبدئياً، والأمل أن يتصاعد حتى نهاية الموسم.

وأشار سيرغي غلانديان مدير اتحاد غرف التجارة الروسية والبيت الروسي أن بيت التجارة مؤسس من جمهوريتين روسيا وسورية لتعزيز التجارة بين البلدين، فسورية تحت الحظر الاقتصادي، وجمهورية القرم أيضاً.. لذلك يجب تعزيز العلاقات بين البلدين كاتفاقية تصدير الفواكه والخضار السورية إلى روسيا عن طريق جمهورية القرم بدفعة أولى ١٠٠ ألف طن على أمل الزيادة.

هذا وكرم وزير الإقتصاد و التجارة الخارجية عددا من وفود المشاركين في معرض دمشق الدولي، وشمل التكريم الوفود الخارجية والعربية والمحلية، إضافة إلى الوزارات ومؤسسات القطاع العام إضافة إلى رؤساء أجنحة القطاع الخاص.

وثمّن غسان فاكياني المدير العام للمؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية الجهود التي بذلها المشاركون على اختلاف صفاتهم للمساهمة في إنجاح هذه الدورة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق