في طرطوس.. إغلاق صالات الأفراح و التعازي لشهر .. و25000 ليرة غرامة على السائقين إن سمحوا بالصعود دون كمامة

أصدر محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى قرارات هامة للحد من انتشار فيروس كورونا وذلك خلال ترؤسه إجتماع خلية الطوارئ المركزية.
ونصت القرارات على إلزام كافة مرتادي وسائل النقل العامة والخاصة والنقل الداخلي والخطوط الحديدية والنقل البحري ( طرطوس – أرواد ) ارتداء الكمامة وفرض غرامة على السائق بقيمة 25000 ليرة سورية في حال سمح للمواطنين الصعود دون الإلتزام بالكمامة
كما تقرر إغلاق جميع صالات الأفراح و التعازي في محافظة طرطوس لمدة شهر من تاريخه

وشددت اللجنة على منع دخول العاملين و المراجعين إلى الجهات العامة دون إرتداء الكمامات ولجميع العاملين لديها و متابعة إلتزام العاملين بها وفرض العقوبات الإدارية الأشد في حال المخالفين , وتعميم هذا القرار على جميع الوحدات الإدارية والمجالس المحلية والمنظمات والنقابات والشعب الحزبية

كما تم تكليف المعنيين من قبل المحافظة بإجراء جولات مفاجئة إلى تلك الجهات العامة للتأكد من حسن التطبيق و الالتزام بالإجراءات الواجبة للحد من انتشار الفيروس تحت طائلة تطبيق عقوبات جزائية للمدراء في حال وجود مخالفة-

والإعلان عن القيام بحملة تعقيم للمدارس والكراج لتعقيم السيارات – وسائط النقل كافة

أبو سعدى وجه بالتعميم على كافة مدراء المناطق والنواحي والأقسام في مدينة المركز وفرع المرور بتفويضهم من قبل اللجنة بتنظيم الضبوط اللازمة بحق المخالفين بتطبيق الإجراءات الإحترازية للوقاية من الفايروس .

وختم الإجتماع ببيان عن محافظة طرطوس يهيب بالمواطنين التقيد الذاتي والشخصي بالإجراءات الإحترازية للوقاية من الفيروس لجهة الإلتزام بارتداء الكمامة والنظافة الشخصية والتعقيم وعدم التسبب بحالات الإزدحام , وأخذ الحيطة والحذر أثناء مخالطة الوافدين من خارج المحافظة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى