في ظل استمرار جريمة المحتل التركي بقطع المياه.. جهود رسمية وأهلية بالحسكة لتأمين مياه الشرب للأهالي

تستمر الجهود الرسمية والأهلية في محافظة الحسكة لتأمين مياه الشرب لأهالي المدينة في ظل تواصل أزمة انقطاع المياه نتيجة إيقاف المحتل التركي تشغيل محطة علوك مصدر مياه الشرب الوحيد للأهالي.

وبين عضو المكتب التنفيذي لقطاع المياه حسن الشمهود في تصريح لمراسل سانا أن عمليات توفير مياه الشرب للأهالي مستمرة في ظل الإجراءات التي اتخذتها الجهات الحكومية بالتعاون مع عدد من المنظمات الدولية الإنسانية والهلال الأحمر العربي السوري والجمعيات الخيرية وذلك عبر تعبئة المياه للأهالي بشكل مباشر أو تعبئة خزانات المياه المنتشرة في شوارع مركز المدينة والأحياء المحيطة.

وأشار الشمهود إلى أن بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس انضمت للجهود المبذولة في هذا المجال حيث قامت بتسيير عدة صهاريج تنقل كمية 15 ألف لتر مياه يومياً قابلة للزيادة لتوفير مياه الشرب للأهالي ضمن مركز المدينة والأحياء المحيطة بها.

ولفت الشمهود إلى أن عدداً من الجمعيات الخيرية قامت كذلك بتقديم مساعدات خاصة بهذا الشأن في محاولة لتعويض نقص مياه الشرب في المدينة جراء الجريمة التي يرتكبها المحتل التركي ومرتزقته من الإرهابيين بقطع المياه عن الأهالي.

يشار إلى أن أزمة انقطاع المياه من محطة علوك بشكل كامل تدخل يومها الثالث عشر على التوالي.

FacebookTwitterTelegramWhatsAppVKYahoo MailLineEmailPrintنشر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى