كابلات دمشق تربح 6.7 مليارات ليرة خلال 3 أشهر

حققت الشركة العامة لصناعة الكابلات بدمشق أرباحا بقيمة 6.772 مليارات ليرة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي.
وأوضح مدير عام الشركة المهندس عبد القادر القدور في تصريح ل للمصارف والتأمين أن أرباح الشركة جاءت نتيجة لتسويق 1261 طناً من مختلف أنواع الكابلات بقيمة 24.593 مليار منذ بداية العام ولغاية شهر آذار الماضي وبنسبة تنفيذ بالكمية بلغت 75 بالمئة وبالقيمة 202 بالمئة من خطة المبيعات.
وذكر المهندس القدور أن الشركة أنتجت خلال الربع الأول من العام الحالي 1121 طناً من مختلف أنواع وقياسات الكابلات بلغت قيمتها 22.796 مليار ليرة بنسبة تنفيذ الخطة الإنتاجية بالكمية بلغت 76 بالمئة.
وبين القدور أنه كان بالإمكان تحقيق أرقام أفضل لولا تراجع توريد كميات المواد الأولية نتيجة الإجراءات أحادية الجانب المفروضة على سورية والتي أدت إلى صعوبة في استيراد المواد اللازمة وخاصة قضبان الألمنيوم والنحاس باعتبارها المادة الرئيسة في تصنيع الكابلات كاشفاً عن الاتفاق لتوريد كميات من المواد الأولية ستصل الشركة قريباً ما ينعكس إيجاباً على استقرار العملية الإنتاجية مع توافر كميات كافية من الحبيبات البلاستيكية.

وتسعى الشركة حسب مديرها لتطوير قدراتها الإنتاجية وتصنيع كل أنواع كابلات التوتر المنخفض وبأحدث المواصفات ومنها تركيب خط تصنيع كابلات معزولة ذات التوتر المتوسط للاستغناء عن استيرادها مع توسيع وتطوير المشروع ليتم إنتاج كابلات التوتر العالي عبر شراء خط جديد إلى جانب إنشاء معمل الحبيبات البلاستيكية الذي يوفر مستلزمات الإنتاج ويخفض تكاليفه وتشغيله إضافة إلى دراسة إمكانية إحداث معملين لصهر وإنتاج قضبان الألمنيوم والنحاس بدلاً من استيرادها وإحياء مشروع صناعة الكابلات الضوئية بالتعاون مع وزارة الاتصالات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق