لاصحة لما يشاع حول نقص القمح

نفى مصدر مسؤول في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك ما تشيعه بعض وكالات الأنباء حول أن البلاد سوف تعاني من نقص في مادة القمح أو أن رغيف الخبز السوري في خطر.
مؤكداً أن الوضع بالنسبة لمحصول القمح أكثر من جيد وأن الوزارة تعمل بشكل حثيث لاستلام كل حبة قمح من المحصول منوهاً بأن المحصول جيد هذا العام. هذا وكانت قد نشرت بعض وسائل الاعلام ما يشير إلى وجود مناقصات لاستيراد مادة القمح في وقت نفى فيه مدير المؤسسة السورية للحبوب يوسف قاسم وجود أي نية لاستيراد القمح حالياً كون استلام المحصول لم ينته بعد وعادة ما ينتهي استلام محصول القمح مع نهاية شهر آب .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق