مشاركون في معرض الدواجن: ملتقى اقتصادي حقيقي للفرص والشراكات الاستثمارية

يشكل معرض الدواجن ومستلزماتها البيطرية والزراعية بدورته الثالثة فرصة للشركات المحلية المتخصصة بقطاع الدواجن والزراعة للاطلاع على مختلف المنتجات النباتية والحيوانية المتوافرة حاليا في الأسواق الداخلية والخارجية ومستلزماتها.

وانطلقت مساء أمس فعاليات المعرض بدورته الثالثة على أرض مدينة المعارض بدمشق بمشاركة نحو 36 شركة سورية محلية منتجة للأدوية البيطرية والأعلاف ومتمماتها ومستلزمات الإنتاج بهدف التواصل بين المنتجين ونقل الخبرات والتقانات الحديثة المتبعة عالميا الى المربين وتطوير الإنتاج.

واعتبر عدد من المشاركين في المعرض أن قطاع الدواجن له دور أساسي في الاقتصاد ودعم السلة الغذائية للمواطنين حيث بين مدير عام المؤسسة العامة للدواجن المهندس سراج خضر أن جناح المؤسسة يعرض منتجاتها من مادتي الفروج وبيض المائدة إضافة إلى مجسم لحظيرة تربية مثالية وبروشورات خاصة بنشاطات المؤسسة والمنشآت التابعة لها ونصائح إرشادية للمربين وآخر ما توصل إليه المختصون من تقنيات علمية متطورة.

بدوره أشار مدير التسويق في المؤسسة الدكتور بشار العزاوي إلى أن المعرض فرصة للتعريف بالمنتج السوري ذي الجودة العالية كما يشكل ملتقى اقتصاديا للفرص والشراكات الاستثمارية وخاصة أن سورية تمتاز بمناخ استثماري وتشاركي حقيقي واعد.

نقيب الأطباء البيطريين في سورية الدكتور سمير اسماعيل لفت إلى وجود طيف واسع من الأصناف الدوائية البيطرية في الأسواق المحلية وقال: المعرض فرصة مناسبة لعرضها إلى جانب منتجات الشركات المتخصصة بالمتممات العلفية والمضادات الحيوية المتطورة.

بدوره بين رئيس تحرير مجلة الدواجن أسبر شلفون أن المعرض يسهم بإعادة التعريف بمنتجات الشركات المحلية وتوجيه السوق إلى المنتج الوطني والاستغناء عن المنتجات المستوردة داعيا إلى العمل المشترك لتذليل المشكلات والصعوبات التي تواجه مربي الدواجن والعاملين في هذا القطاع.

في حين اعتبر صاحب إحدى شركات الأدوية البيطرية المشاركة في المعرض أنه يشكل فرصة لزيادة المنافسة في جودة البضائع والأدوية الموجودة بالسوق ولعرضها إلى جانب منتجات الشركات المتخصصة بالمتممات العلفية والمضادات الحيوية المتطورة.

ويعد المعرض من أقدم المعارض المتخصصة في سورية وتأتي أهميته من كونه يسلط الضوء على القطاعين الأساسيين النباتي والحيواني وفق رئيس لجنة الدواجن في اتحاد غرف الزراعة السورية نزار سعد الدين.

ويضم المعرض الذي يستمر حتى يوم غد مختلف صناعات الأدوية واللقاحات والخدمات البيطرية والتجهيزات الزراعية والآلات ومعدات الدواجن وتجهيزات الري الحديث والأعلاف والمبيدات والأسمدة وأدوية مكافحة الأعشاب الضارة بالزراعة وأمراض الحيوان وكل مستلزمات الزراعة الحديثة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق