مهرجان (صنع في سورية) في دورته الـ 103 ينطلق الأربعاء بصالة تشرين بالبرامكة

أنهت غرفة صناعة دمشق وريفها استعداداتها لإطلاق مهرجان التسوق الشهري (صنع في سورية) في دورته الثالثة بعد المئة يوم الأربعاء المقبل وذلك في صالة مدينة تشرين الرياضية بالبرامكة.

ويضم المهرجان الذي يتزامن مع بدء العام الدراسي قسماً خاصاً بالقرطاسية ومستلزمات المدرسة من حقائب وألبسة مع مشاركة خاصة من المؤسسة السورية للتجارة بجناح للقرطاسية وجناح للمواد الاستهلاكية عبر حسومات وعروض خاصة على أسعار كل المنتجات وفقاً لرئيس اللجنة المنظمة طلال قلعه جي.

وأوضح قلعجي ان الشركات المشاركة في هذه الدورة الجديدة من المهرجان الذي سيستمر لغاية الـ 24 من الشهر الجاري ستقدم منتجات متنوعة غذائية ومنظفات وألبسة إلى جانب تشكيلة سلعية تلبي حاجات الأسرة وصناعات يدوية متميزة.

وأشار إلى أن المهرجان سيقدم كما في كل دورة ميداليتين ذهبيتين من غرفة صناعة دمشق وريفها يجري السحب عليهما من خلال قسائم الشراء التي يحصل عليها الزائر بعد قيامه بالشراء داخل صالة المهرجان كما ستقدم الغرفة لأسر الشهداء قسائم شراء مجانية خلال أيام المهرجان إضافة إلى العروض والهدايا من الشركات المشاركة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق