نداف سيضع حداً لفلتان الأسواق والأسعار بسلسلة اجراءات ؟

بحث وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عاطف نداف واقع حركة الأسواق مع أعضاء غرف التجارة والصناعة السورية ومستوردي ومنتجي المواد الغذائية وأصحاب الفعاليات الاقتصادية.. وقد اتفق المجتمعون على وضع حد لفلتان الأسواق والاسعار بتوفير مختلف المواد الغذائية الأساسية الضرورية بأفضل المواصفات وبأسعارها الحقيقية.
وأكد النداف ان مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالمحافظات لن تتساهل باتخاذ أقصى الإجراءات القانونية بحق كل من يحاول ارتكاب المخالفات تتعلق برفع أسعار المواد أو المنتجات الغذائية والاستهلاكية والشطط في عملية زيادة الأسعار والاحتكار والغش والتدليس والتلاعب بالمواصفات وبيع مواد منتهية الصلاحية أو فاسدة. لافتا إلى أن ما شهدته الأسواق من فلتان وارتفاع في الأسعار في جميع المحافظات في الأيام الأخيرة لا مبرر له، وان ما تقوم به مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك ليس مجرد حملة مؤقتة وإنما عمل مستمراً مادام هناك من ضعاف النفوس يحاول خلق فوضى او بلبله في الأسواق، مشددا أنه لن يتم التساهل باتخاذ أقصى الإجراءات الرادعة بحق من لايلتزم بتداول الفواتير بين حلقات الوساطة التجارية (المستورد –  تجار الجملة – نصف الجملة – المفرق وتقديم بيان التكلفة الحقيقية)
ولفت إلى دور أعضاء غرف التجارة السورية والمستوردين وكبار الفعاليات التجارية في الوقوف في وجه كل من تسول له نفسه باستغلال الظروف الناجمة عن التقلبات والتطورات التي تشهدها دول المنطقة وتداعيات الحرب الطاحنة على سورية منوها على أهمية دورهم في الاستمرار بتوفير مختلف السلع والمواد الغذائية واحتياجات المواطنين في ظل التحديات التي تشهدها سورية مبينا أن التاجر الحقيقي لا يتلاعب بالفواتير ولا يقوم بالغش ولا يتهرب من دفع الضريبة  ويلتزم بأخلاقيات المهنة والعمل التجاري مشيرا إلى أهمية التشاركية بين القطاعين العام والخاص.
اثمر الاجتماع الذي عقد في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك عن سلسة من الإجراءات لضبط  حركة البيع والشراء في الأسواق والاستمرار بتوفير السلع والمواد الغذائية الأساسية بمواصفات ونوعية جيدة وبأسعارها الحقيقية .
وتتضمن هذه الإجراءات تشكيل لجنة مشتركة برئاسة معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك مهمتها  إصدار صك تسعيري بالمواد الغذائية التي تدرس من قبل اللجنة وخاصة المواد الغذائية الأساسية المستوردة التي تهم المواطنين على ان تضم اللجنة ممثلين عن اتحاد غرف التجارة والصناعة في سورية ووزارة الاقتصاد ومصرف سورية المركزي والجمارك وخبراء بالأسعار حسب نوعية كل سلعة بالإضافة إلى ممثلين من الوزارة.
وشدد المجتمعون على أن تقوم هذه اللجنة بإصدار نشرة أسعار كل 15 يوماً تتضمن أسعار المواد الغذائية الأساسية وفق أسعار الصرف الرائجة والتكاليف الحقيقة للسلعة  ويعلن عنها عبر وسائل الاعلام المختلفة المرئية والمسموعة والمقروءة والمواقع الالكترونية .
كما تم الاتفاق خلال الاجتماع على أن تتم مراقبة مدى التزام التجار بنشرة الأسعار المحددة من قبل اللجنة واتخاذ إجراءات مشددة بحق المخالفين وأن تلتزم أصحاب الفعليات الاقتصادية بتداول الفواتير بين حلقات الوساطة التجارية بدءا من المستورد ثم تجار الجملة ونصف الجملة ثم بائع المفرق على ان يتم الغاء دور الموزعين في حال  عدم التزامهم بنشرة الأسعار الموضوعة مع التأكيد على الاستمرار بمتابعة جودة ونوعية المواد المطروحة بالأسواق من قبل عناصر حماية المستهلك .
وأكد المجتمعون على أن  تتضمن المواد الأساسية السكر والزيت والسمنة والأرز والشاي والبقوليات والسردين والطون وعلى عدم المساس والعبث بها والالتزام بتوفيرها للمستهلكين بأسعارها الحقيقية.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق