وزارة الصحة تستعد لذروة كورونا جديدة محتملة

أطلقت وزارة الصحة العمل بغرفة إدارة الطوارئ، بينما تستكمل إجراءاتها لتجهيز مستشفى للطــ.ــوارئ، استعداداً لذروة كورونا جديدة في البلاد.

وقالت صفة وزارة الصحة الرسمية بالفيس بوك، إن الهدف من إدارة غرفة الطـ.ـوارئ «تنظيم حركة سيارات الإسعاف التي تنقل مرضى كورونا إلى المشفى المناسب حسب إشغال الأسرة وتوفرها من خلال الربط مع محطات نداء الإسعاف 110 الخاص بمنظومة وزارة الصحة و133 الخاص بمنظمة الهلال الأحمر السوري».

في السياق ذاته، تتابع وزارة الصحة تجهيز مستشفى للطوارئ في مدينة “الفيحاء” الرياضية بالعاصمة “دمشق”، بهدف استقبال حالات الكورونا المستقرة التي تحتاج للأوكسجين فقط، مع مراقبة العلامات الحيوية والأكسجة من قبل كادر تمريضي بإشراف طبي.

ووفق الوزارة، فإن «المستشفى يتسع حالياً لـ 120 سرير إضافة إلى مئة سرير جاهز للوضع في الخدمة عند الحاجة، كما أنه مجهز بكافة مستلزمات الإنعاش القلبي الرئوي وإنقاذ الحياة ومستلزمات إعطاء الأوكسجين إضافة لسيارة إسعاف حديثة مجهزة لنقل الحالات الطارئة لأقرب مشفى (مشفى ابن النفيس)»، علماً أن المستشفى في الوقت الراهن بطور استكمال التجهيزات وتأمين نظام للتهوية والفلترة وتحقيق شروط العزل التام للقسم الخاص بالمرضى، حسب تعبير الوزارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق