وزارة الصحة: صفحات تواصل اجتماعي انتهجت الكذب و الافتراء والتضليل وبث الشائعات

نفت وزارة الصحة ما يشاع عبر وسائل التواصل الاجتماعي التي دأبت على انتهاج الكذب و الافتراء و التضليل وبث الشائعات و الأنباء الكاذبة بخصوص الوضع الصحي في سورية ولاسيما تسجيل إصابات بمرض كورونا في سورية، في محاولة رخيصة لتحقيق أهدافها الدنيئة وتجلى آخر هذه الأكاذيب بنشر أخبار عن إقصاء واعتقال الدكتور سامر خضر، المدير العام للهيئة العامة لمشفى دمشق بحجة حديثه عن مرض كورونا في محاولات مكشوفة لإثارة البلبة والإساءة للنجاحات التي يحققها القطاع الصحي في سورية.
وتؤكـد وزارة الصحـة في بيان لها نشره المكتب الإعلامي في الوزارة بأن حملات التضليل و الإفتراء الممنهجة والتي تتعمد بثها مواقع التواصل الاجتماعي المضللة هذه ستزيد من عزيمة العاملين في المؤسسات الصحية الوطنية من مشاف ومراكز صحية كما ستضاعف حماس و إندفاع العاملين فيها لأداء واجباتهم المهنية الإنسانية في إنقـاذ الحيــاة وتوفير كافة الإحتياجات الطبيـة للمرضى .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق