وزير الأوقاف من معرض القاهرة للكتاب: للكتاب السوري رسالة تنوير استثنائية

زار وزير الأوقاف الدكتور محمد عبد الستار السيد الجناح السوري في معرض القاهرة الدولي للكتاب والتقى أصحاب دور النشر والعارضين السوريين منوهاً بجودة الكتاب السوري وما يحمله من رسالة علمية وأدبية تجوب العالم كله.

وقال السيد في تصريح خاص لمراسل سانا بالقاهرة اليوم “إن الكتاب السوري لديه رسالة تنوير استثنائية لأنه يواجه العنف والتطرف والإرهاب ويقدم صورة الدين السمح الصحيحة ويواجه الأفكار الهدامة التي تبنتها التنظيمات الإرهابية ويدحضها بالحجة والبرهان”.

وأكد وزير الأوقاف أن محاربة الفكر المتطرف لا تقل أهمية عن محاربة التنظيمات الإرهابية المسلحة وكما يقاتل الجيش العربي السوري في المعركة لإنهاء الإرهاب يحارب أصحاب الفكر ودور النشر من يروج لهذا الإرهاب.

من جهته قال رئيس اتحاد الناشرين السوريين هيثم حافظ في تصريح مماثل “أن الناشر السوري يواجه التحديات لإيصال رسالته الأخلاقية الثقافية ولكي يواجه بالحجة الفكر التكفيري” مشيراً إلى أن المثقف السوري والناشر يتكاملان في رسالة تنويرية تنير العقول.

وأوضح حافظ أن الناشر السوري ورغم انعقاد معرض القاهرة في ظل إجراءات احترازية بسبب فيروس كورونا المستجد إلا أنه أصر على المشاركة وعدم الغياب لأنه يدرك جيداً أن الحضور واجب وطني وأدبي لا يمكن التخلف عنه.

بدوره قال رئيس البعثة السورية في القاهرة الدكتور بسام درويش إن المشاركة السورية في معرض القاهرة الدولي للكتاب هي “مشاركة تنويرية لبلد الأبجدية الأولى وعلى الرغم من سنوات الحرب الظالمة على سورية تظل دور النشر السورية علامة فارقة وتقدم للقارئ العربي خيرة الكتب وأمهاتها”.

وأضاف درويش “كما أن سورية ستبقى منارة العلم والعلماء في كل المجالات سيظل الناشر السوري رسولاً ثقافياً للوطن يتواجد مع إنتاجه الثقافي في كل المحافل الثقافية الدولية”.

وشارك في زيارة معرض القاهرة الدولي للكتاب مدير أوقاف ريف دمشق الدكتور خضر شحرور ومستشار الوزير الدكتور أحمد قباني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى