بالتعاون مع شركائها.. وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل تطلق مشروعها التنموي الريفي لدعم صناعة السجاد اليدوي في سورية

ضمن سلسلة أعمالها المجتمعية وفي إطار توجهاتها نحو التنمية الريفية ودعم مقومات العمل فيه، تطلق وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل واحداً من أهم المشاريع التنموية الريفية في سورية وهو دعم صناعة السجاد اليدوي ومستلزماتها، وستنطلق نواة المشروع من محافظة طرطوس بتعاون مشترك مع وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك وغرفة تجارة وصناعة طرطوس.
وزير الشؤون الاجتماعية والعمل لؤي عماد الدين المنجد أوضح أن هذا المشروع وبتعاون مع شركاء الوزارة وجد لخدمة أصحاب هذه المهن في الأرياف السـورية، والهدف تنشيط ودعم صناعة السجاد على مساحة سورية ودعم العاملين فيها بكل الوسائل والإمكانيات والذين معظمهم من عوائل شهدائنا الأبرار وسيدات معيلة لأسرها وهي انتهجت هذا المسار في العمل ونحن داعمين ومشجعين لهم، برؤية متكاملة لتحسين ظروف العمل في هذه الصناعة نوعياً وتصميمياً وفنياً ، وإيجاد سوق تصريف المنتجات والترويج لها محلياً وخارجياً.
وضمن دورها التشاركي في المشروع أوضحت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أن عملها يتكامل مع جهود وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل في دعم المنتجات والتسويق والترويج لها ووضع مؤسساتها في خدمة هذا المشروع المهم على مستوى كل الريف السوري.
من جانبه أشار مازن حماد رئيس غرفة تجارة وصناعة طرطوس إلى أهمية هذه الشراكة مع الوزارة ودعم الغرفة لهذا المشروع الواعد، مشيراً إلى أنه من المشاريع التنموية الكبرى في محافظة طرطوس ويحتاج كل الدعم والاهتمام لتنميته وتطويره بما ينعكس ايجاباً على العاملين فيه ويسهم في تحقيق دخل مستدام لهم وعلى سوق الإنتاج بشكل عام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى